Skip to content

توقيف الركراكي…قرارات مجحفة

  • by
توقيف الركراكي…قرارات مجحفة

أصدرت لجنة التأديب في الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”، حكمها في الأحداث التي وقعت عقب نهاية مباراة المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم أمام نظيره الكونغو الديمقراطية، يوم 21 يناير 2024، برسم الجولة الثانية لدور المجموعات في نهائيات كأس إفريقيا للأمم “كان الكوت ديفوار 2023”.


حيث عاقبت لجنة التأديب في الكاف، وليد الركراكي، مدرب المنتخب الوطني المغربي، بتوقيف4 مباريات، 2 منهم موقوفتا التنفيذ، وغرامة مالية،و يأتي هذا القرار نتيجة للمشادات التي عقبت المبارة بين الأسود و الفهود.


وفي بلاغ لجامعة كرة القدم المغربية أنه: “على إثر القرار المجحف الذي اتخذته اللجنة التأديبية التابعة للاتحاد الإفريقي لكرة القدم في حق مدرب المنتخب الوطني وليد الركراكي، على خلفية الأحداث التي شهدتها نهاية مباراة المنتخب المغربي ضد نظيره من الكونغو الديمقراطية، برسم الجولة الثانية من منافسات كأس إفريقيا لكرة القدم بكوت ديفوار، المتمثل في إيقافه أربع مباريات اثنتان منها موقوفتا التنفيذ، قررت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم استئناف القرار”، .

وعبرت الجامعة عن رفضها لهذا القرار وشددت على أن القرار المذكور مجانب للصواب، خاصة أن الوقائع لم تظهرارتكاب الركراكي لأي تصرف يخل بالروح الرياضية، وفق تعبير الوثيقة سالفة الذكر.


كانت “الكاف” قد فتحت يومه الثلاثاء الجاري تحقيقا رسميا في الأحداث التي أعقبت مباراة المنتخب المغربي ضد نظيره الكونغو الديمقراطية، الأحد الماضي، لترتيب المسؤوليات والجزاأت في حال ثبوت خرق للقوانين والأنظمة.


و قد تابع الركراكي أمس مبارة المنتخب المغربي و نظيره الزامبي من المدرجات بينما قام المدرب المساعد للمنتخب المغربي، رشيد بنمحمود بتواصل معه عبر الهاتف و توجيه اللاعبين، و إنتهت هذه المقابلة بفوز المنتخب المغربي بهدف لصفر و الذي أهداه لركراكي في المدرجات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *