Skip to content

ارتفاع أسعار الأغنام عشوائية وفوضى عارمة ضحيتها الفلاح والمواطن

كشفت الجامعة الوطنية لحماية المستهلك أن قطاع بيع المواشي، والأغنام في المغرب يعيش “عشوائية” و”فوضى عارمة”، ضيحتهما، الفلاح الصغير، والمواطنون.

ويتساءل المواطنون عن أسباب ارتفاع أسعار الأعلاف، طالما أن الموسم الفلاحي للسنة الحالية كان متميزا بالتساقطات المطرية، بينما أوضح أحد مربي الأغنام لBn Maeoc أن بائعي الأعلاف يطمحون في زيادة أسعارها إلى تعويض عن تداعيات مواسم الجفاف السابقة.

وكان المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية قد قال إنه، في إطار الاستعدادات لعيد الأضحى المقبل، قامت الفيدرالية البيمهنية للحوم الحمراء، والجمعية المغربية لمربي الأغنام، والماعز، خلال الفترة ما بين 17 أبريل و17 يونيو 2021، بترقيم 5,8 مليون رأس من الأغنام، والماعز، التي يتم تسمينها للعيد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *